تصفح التصنيف

مجرد رأي

جزائريون يموتون لنقص الأكسجين بالمستشفيات…

أليس من الجدير ان تمنع الجزائر تصدير قارورات الأكسجين إلى تونس وغيرها في هذا الظرف الصعب الذي تمر به العديد من مستشفيات الوطن. فمواقع التواصل الاجتماعي أصبحت منصة اعلانات المواطنين والأطباء المطالبين بتوفير قارورات الأكسجين... إلا أن

لحافلات والشاحنات أكثر المتسبيبن في الحوادث… السجن بدل الغرامة الأصحاب المخالفات الخطيرة..

ألم يحن الوقت لفتح تحقيقات جدية حول حوادث المرور المريعة التي تعرفها الجزائر؟. اطفال، نساء، شباب وغيرهم من الفئات العمرية هم ضحايا مجازر الطرقات يقابلهم ارامل وايتام يعيشون ضغوطات نفسية مدى الحياة.. ففي ظرف 72 ساعة تم تسجيل أكثر من 30 قتيل

مافيا الشواطئ تفرض نفسها.. أين الحل

شهدت ولاية سكيكدة مقتل شاب على يد "مافيا الشواطئ". الى متى يستمر هذا الواقع المر والاليم والى أين نتجه؟ثامر بولحلوبة، شاب 23سنة في مقتبل العمر يقتل طعنا بشاطئ العربي بن مهيدي ببلدية فلفلة ولاية سكيكدة؛ حيث لقظ الضحية أنفاسه الأخيرة في

تكسير صناديق الاقتراع وحرمان مواطنين من الانتخاب.. تعدي على الديموقراطية

يبدو أن مفهوم الديمقراطية والتغيير عند بعض ساكنة منطقة القبائل هو تكسير وتحطيم ومنع الغير من أداء حقه الدستوري .. لا فأنتم مخطئون. ماحدث أمس من أعمال شغب وتحطيم لصناديق الاقتواح هو تعدي صارخ على حريات التعبير بالجزائر، فبأي حق يقوم

حملات انتخابية تحت شعار “تحويل العملة الصعبة إلى الخارج”

تشهد ظاهرة رعاية وتمويل صفحات فيسبوك تزايدا وهذه المرة للاحزاب السياسية و رجال السياسة والمرشحين لتشريعيات 12 جوان المقبل. ولعل ما ميز فترة الحملة الانتخابية هو مجموعة من التناقضات، بعدما عرض المرشحون وقادة الأحزاب السياسية برامجهم التي

تغليب المصلحة العامة على المصلحة الخاصة اساس التعايش

بعد قرار الحكومة الفتح الجزئي للحدود ، ووضعها لشروط صارمة لدخول أرض الوطن، وصفت عدة جمعيات ومنظمات الجالية الجزائرية بالهجر، هذا القرار بالتعسفي في حقهم... نعم لديهم الحق قول ما يشاءون لان قلوبهم امتلأت وطفح الكيل ، إلا أن حماية

المناصب تكليف وليست تشريف !

في الحقيقة الترشح لأي انتخابات كانت حق مشروع لكل الجزائريين المستوفين لشروط الترشح. لكن ان يتهافت كل من هب ودب، فهذا غير مقبول لا أخلاقيا ولا عمليا. فعلى سبيل المثال نجد في مختلف القوائم الحزبية أو المستقلة مترشحات ومترشحين لا علاقة لهم